بعد اسابيع من اتفاقيات مشتركة… إصابات في اشتباكات مسلحة بين تنظيمي الحوثي والقاعدة بمعسكر تدريبي البيضاء

أصيب 3 عناصر تنتمي لتنظيمي الحوثي والقاعدة الإرهابيين، إثر اشتباكات اندلعت بين قيادات التنظيمين، في أحد المعسكرات المشتركة بينهما في محافظة البيضاء، بعد أسابيع من الكشف عن اتفاقيات مشتركة بين التنظيمين ودمج عناصرهما في معسكرات مشتركة، وتوزيع المهام حسب الخبرات.

مصادر خاصة أكدت، أن اشتباكات اندلعت، السبت 9 مارس/آذار 2024م، بين قيادات في تنظيمي الحوثي والقاعدة، في معسكر تدريبي مشترك بينهما، أدت إلى إصابة عنصرين من تنظيم القاعدة وآخر من عناصر المليشيات الحوثية.

وقالت المصادر، إن الاشتباكات اندلعت على خلفية محاولة فرض قيادي حوثي توجيهاته ومطالبة المتواجدين في المعسكر بتنفيذها، وتدخله في مهام قيادي يتبع تنظيم القاعدة، الأمر الذي أجبر الأخير على الاعتراض وحدوث مشادات كلامية نتج عنها الاشتباكات.

وبحسب المصادر، فإن قيادات حوثية رفيعة في محافظة البيضاء تدخلت وطالبت بتهدئة الوضع بينهما، ووعدت بمعاقبة القيادي الحوثي الذي حاول فرض توجيهاته في المعسكر، وقامت بإعطائه إجازة مفتوحة دون أن تقوم بأي إجراءات أخرى، إلا أنها وعدت بحسم ذلك الأمر بعد نهاية شهر رمضان المبارك.

وأوضحت المصادر، أن قيادات حوثية قدمت اعتذاراً لقيادات تنظيم القاعدة عما بدر من ذلك القيادي الحوثي، وتعهدت بعدم تكرار ذلك الموقف، وأن الأوضاع تستدعي الجميع للتفكير بالانتقام من الأعداء، وأن أي أحداث جانبية لا تخدم غير العدو.

وكانت الوكالة قد كشفت في تقارير سابقة، عن إنشاء معسكرات تدريبية مشتركة لتنظيمي الحوثي والقاعدة الإرهابيين، بعد توقيع عدد من الاتفاقيات بين قيادات التنظيمين، وتبادل الأسرى بينهما، بالإضافة إلى اتفاقيات بدأت الجهتان بتنفيذها، منها إدخال خمس محافظات يمنية محررة في دائرة الفوضى والتخريب والاغتيالات